من انطولوجيا الشعر الإنكليزي بعد حرب العراق

من انطولوجيا الشعر الإنكليزي بعد حرب العراق

 ترجمة : عمار كاظم محمد
لقد استلهمت هذه الانطولوجيا اشعارها من التجاوز على القانون الدولي في حرب العراق عام 2003 الذي أدّى فيما بعد، الى رمي النفايات على السلام والنظام العالمي مما أدى الى فقدان الآلاف من الرجال والنساء حياتهم في حرب غير مشروعة.

ومع اللامبالاة شاهدت مثل آلاف المواطنين في بلدي  والشعب الكريم الذي عرفته طوال سنوات من العمل في واحدة من افضل المؤسسات الحرّة في الولايات المتحدة وقد تلطخت بذنب الدماء بسبب بعض الرجال المتعجرفين والمخادعين وقد تلطخوا بدماء الأبرياء والضحايا المضطهدين من الرجال والنساء والأطفال في العراق.
مثل كل الملايين كنت اقدّر النتائج التي خرج بها القانون الدولي بعد عام 1945 ومبادئ محكمة نوربرغ والأمم المتحدة وتأملت في عواقب وخيمة نتيجة لحرب إجرامية وعدوانية بقلب متقطع وغضب لا ينتهي، وادركت أن وراء ذلك هناك عقود من النفاق الغربي والاستغلال والتواطؤ مع الحكومات القمعية في الشرق الأوسط فيما كانت الحرب على العراق لا تمثل سوى إضافة مخجلة للجريمة.
لقد أدان مجموعة من الشعراء والأدباء هذه الحرب ووقفوا ضدها منفسين عن غضبهم شعراً وكتابة فكانت هذه الانطولوجيا جمعاً لمواقفهم من تلك الحرب غير العقلانية وغير المشروعة ضمن القانون الدولي، وأدت نتائجها الى عواقب كارثية بأرواح العسكريين من جنود الولايات المتحدة والتحالف مثلما أدت الى ازهاق أرواح الآلاف من المدنيين العراقيين من النساء والرجال والأطفال.   

نهر النار...
    نايجل ستيوارت
+ دجلة! دجلة! يامن تحترقين بالنار
في اللهيب الذي يأتي كل ليلة
أي يد أو عين مجنونة فانية
قد جعلتك مقبرة؟
................................
من أي جنوب أو أي مقاطعة
تسلل المتآمرون الى جثثك المحترقة؟
بأي اجنحة تجرّأوا على الطيران
وبأي فن اسود اطلقوا النار على سماواتك؟
بأي فن وأيّ أسلحة قطعوا الأوتار حول قلبك؟
وحينما توقفت تلك القلوب عن النبض
اين رقدت أيديهم وأقدامهم؟
..............................................
ماهي قاصفة القنابل  وما هي الثمرة؟
واية عقول لدى بيت الجنائز؟
ما لذي فعلوه  وأي شهوة للموت 
ترضي قبضاتهم الإرهابية؟
...................................
حينما تبث الأخبار مثل هذه المخاوف
للقادة المجللين بعار دموع الضحايا
هل كانوا يبتسمون لما انجزوا من عمل
وهل كانوا يثنون على الخروف الذي أحرقوه فيك؟
..............................................
دجلة! دجلة! يامن تحترقين بالنار
في اللهيب الذي يأتي كل ليلة
أي يد أو عين مجنونة فانية
قد جعلتك مقبرة؟


--------------------------------
* مع الاعتذار لقصيدة وليم بليك الشهيرة / أيها النمر.. أيها النمر... فهناك جناس لفظي بين كلمتي Tiger   في قصيدة وليم بليك و كلمة Tigris   التي تعني نهر دجلة في القصيدة الحالية وهو امر لا تستطيع اظهاره الترجمة  كما هو معروف... 
 المترجم