المؤرّخة البريطانية بيتاني هيوز: هذه الكتب الستة الأفضل قراءة العام الماضي

المؤرّخة البريطانية بيتاني هيوز: هذه الكتب الستة الأفضل قراءة العام الماضي

كتابة / كارولين ريس - ترجمة / أحمد فاضل
بيتاني هيوز 49 عاماً، هي مؤرخة ومذيعة تخصصت في كتابة التاريخ القديم حيث تناولت في كتاباتها، التأريخ السري للآثار البريطانية التي استولت عليها من مستعمراتها يوم كانت لا تغرب عنها الشمس، وكذلك الكتابة عن العالم القديم قبل بزوغ فجر الإمبراطوريات واسبرطة التي تناولتها جميعاً عبر أفلام وثائقية تلفزيونية، صدر لها مؤخراً  كتابها " اسطنبول: "قصة ثلاث مدن".

التقتها صحيفة ديلي اكسبرس البريطانية لاختيار 6 كتب كانت الأفضل قراءة لها العام الماضي فاختارت ما يلي: 

  " الإلياذة " لهوميروس ترجمة روبرت فاجلز، صدرت عن دار نشر البطريق، يذكر أن مترجمها قد قرأها لأول مرة في اللغة اليونانية القديمة حيث تعود أحداثها إلى القرن التاسع أو الثامن قبل الميلاد، واصفاً الرجال والنساء الذين تعرضوا لحرب ضروس في طروادة، أن الكثير منهم ماتوا من الجوع بسبب حصار مدينتهم ولبسوا جلد الحيوانات بعد أن تهرأت عليهم ملابسهم الفضفاضة قبل وصول اليونانيين إليهم. 
" القلعة البيضاء" التي كتبها أورهان باموك والصادرة عن دار نشر فابر أند فابر متناولاً من خلالها المؤامرات التي سادت الحياة العثمانية، حيث جعلني أقع في حب ثقافتهم على الرغم من تناوله لتلك المؤامرات والدسائس.
" مدام بوفاري" لغوستاف فلوبير الصادرة عن دار نشر البطريق، حيث لم يسبق لي أن قرأت عن حياة امرأة شابة ذكية كما قرأت عن بوفاري التي تعاطفت معها لأنها كانت وليدة مجتمع متناقض أجبرها على أن تعيش حياتها بالشكل الذي اختارها لها.
THE SONGLINES    للكاتب والرحّالة الإنكليزي بروس تشاتوين، لقد ولدت وأنا أعشق التجوال وأبدو أكثر سعادة مما كنت عليه عندما أكون في رحلة ما تتخللها الكتابة والبحث، كان تشاتوين يعيش نفس ما أعيشه الآن حيث تتبع ثقافة السكان الأصليين في أستراليا واصفاً حياتهم الشبيهة بالبداوة.
" أمازون " كاتبة مؤرخة العلوم القديمة والفولكلور القديم الأمريكية ادريان مايور برينستون، وهو دليل شامل عن أسطورة المرأة الأمزونية المحاربة الشرسة التي وجدت آثارها في منطقة القوقاز والتي يمكن أن تكون أغرب من الخيال.
" اسبرطة " لبول كارتليدج أستاذ التاريخ اليوناني في الكلية الكلاسيكية بجامعة كامبريدج، واسبرطة هي واحدة من الأسباب التي أصبحت فيها مؤرخة وكنت دائماً معجبة بروحهم القوية، أما نساؤهم فقد كنَّ غير عاديات في ذلك العالم القديم، وأن لهن حقوقاً اجتماعية وسياسية كالتي عليها الآن.

عن / صحيفة ديلي اكسبرس اللندنية