العدد (4547) الثلاثاء 2019/ 14/11 (انتفاضة تشرين 2019)       معتصمو التحرير يدعون لمليونية جديدة فـي "جمعة الصمود"       اختناق عشرات الأطفال في مستشفى الناصرية بالغاز المسيل للدموع       "غرباء يلتقطون صوراً لخيم الاعتصام ويختفون" واشنطن بوست: المحتجون يخشون الذهاب إلى المستشفيات       في ساحة التحرير.. المحتجون يحكمون أنفسهم ويرفضون الحكومة       احتجاجات تشرين " تذيب النزاعات العشائرية في العراق       سلمية الاحتجاجات تنتصر على العنف والاستبداد       نساء ساحة التحرير يكسرن حاجز الخوف و"ينتفضن" على القيود       "غرد مثل خلف" يرد على تصريحات المتحدث باسم عبد المهدي حول "المطعم التركي"       شذرات من ساحة التحرير    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :60
من الضيوف : 60
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 28576670
عدد الزيارات اليوم : 9930
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » عراقيون


رصاص ممنهج بلا عقاب

سعد سلوم
شكل اغتيال كامل  شياع ضربة لنظام العدالة في العراق، وكانت سياسة الإفلات من العقاب بعد  مقتله علامة على انطلاق سلسلة من جرائم الاغتيالات والتغييب شملت العديد من  الناشطين والمثقفين والمدافعين عن حقوق الإنسان وحرية التعبير.


 إن السياسة المنهجية في اغتيال هادي المهدي وتغييب رموز الاحتجاج المدني مثل جلال الشحماني وواعي المنصوري، والقتل العشوائي والطائش لقمع محتجي البصرة هذه الأيام، وعجز السلطات عن معرفة الجناة أو تجنبها ملاحقتهم... جميعها تجد جذورها في تلك اللحظات الفارقة التي اخترق فيها الرصاص جسد الراحل. إن الرصاصة التي اغتالت حلماً عراقياً تجسد في إنسان، حطمت ايماننا بنظام العدالة الذي نفتقده في هذه السنوات العسيرة التي يمر بها العراق.



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية