العدد (4491) الاربعاء 21/08/2019 (توني موريسون)       رحيل توني موريسون.. أيقونة الأدب المدافع عن قضايا الإنسان       توني موريسون .. الكتابة التي تفجر الغضب       حوار مع الروائية توني موريسون: أحرص أن يكون لي فضاء يحوي مناضد واسعة للكتابة       توني موريسون...روائية «الجمال الأسود» بخيال جامح ..اعتبرت أهم روائية سوداء في تاريخ الأدب الأميركي       توني موريسون: أكتب للسود، وما عليَّ الاعتذار       توني موريسون: نعمة خلاصنا       توني موريسون.. وداعاً لأعظم كاتبة.. نحن جميعاً مدينون لها كثيراً       العدد(4489) الاثنين 19/08/2019       الكهرباء من اهلية الى اجنبية الى حكومية .. كيف أصبحت كهرباء بغداد شركة حكومية في الخمسينيات ؟    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :45
من الضيوف : 45
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 26819363
عدد الزيارات اليوم : 11178
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » عراقيون


أأبا مهند

لشاعر العرب الاكبر محمد مهدي الجواهري
أأبا مهند والجراح فـــَـــمُ
وعلى الشفاه من الجراح دمُ
وعلى الشفاه تمور طاغيـــةٍ


حُرقٌ تُصعد ثـم تـنـهـزمُ
أأبا مُهندَ يا أخا خَلصــــتْ
مـنْه الطـباعُ وطابت الشيمُ
تـُعلى الفصاحة من صباحته
وَيزينُ رقةَ لطفـهِ الـثـَّـمـَـمُ
أشكُوإليكَ وانْ زَوَى ألمي
غـَضَبٌ تقاصرَ دُونهُ الألـُم
أرضاً تناسخت الشـُّرور بها
وتهاوت الأقدارُ والقيـــم ُ
ياصائغ البدع الحـســان ِ
بها يتجاوبُ الإحْساسُ والنغمُ
بيني وبينك في الهوى صلة ٌ
ما إن يجيءُ بها رحــمُ
حججٌ تخـُبُّ بنا ونحنُ فمٌ
لفم بحبل الصبر نــعــتصمُ
نتقاسم ُ الآهات يجمعنا
في النائباتِ الهـمُ والْهـمـَمُ
نشدُو فيَنسجمُ الهوى شرقاً
بالحُبِّ والنجوى ونـنـسـجـمُ
وَتـُضيءُ شمعَتنا فـُيطـفـئها
مُغـْبرٌ درْبِ كـُـلهُ ظلـــمُ
أأبا مُهـَندَ والجراحُ فـمُ
وفـَمي بـهِ منْ جـُرحه وَرَمُ
ماذا سيبقى لامريءحُجبتْ
عَنهُ الرُؤى-والرأي- والكلمُ
أأبا مُهـَند رُبَّ عَــافـَِـيـــــةٍ
خرساء يحمد ُ عندها السـقمُ
لا أظلمُ التسعين يـْـعــوزُهــا
ست سيطبقُ بَعدها الــعــدم ُ
فلطالما شـُدتْ نـوابــضـُــها
بالأربعين َ وَكُلـها ضــرَمُ



المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     القائمة البريدية