العدد (4328) الاربعاء 12/12/2018 (بول ريكور)       بول ريكور من اليتم إلى الأسر.. سيرة موجزة للفلسفة       حياة بول ريكور: يتمٌ.. وأسرٌ.. وتأويل..       بول ريكور ورحلة البحث عن المعنى عبر التأويل       درب بول ريكور "العابرة للاستعارات والمعاني"... من نقد البنيوية إلى التأويل       بول ريكور ورواية التاريخ       العدد (4325) الخميس 06/12/2018 (إالهام المدفعي)       المدفعي روحية الموروث الغنائي العراقي بأنغام معاصرة       الهام المدفعي.. نموذجا       عن المدفعي: مالي شغل بالغناء…أتحدث عن بغداد    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :35
من الضيوف : 35
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 23255452
عدد الزيارات اليوم : 1305
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق منارات


عمران عزالدين أحمد
هل قراءة عمل أدبي واحد، أو قصة واحدة ـ مصادفة طبعاً ـ كافية لكي تدفعنا لشراء الأعمال الكاملة لذلك الكاتب، والتبحر تالياً، في تعقب أخباره، وتتبع مسيرته الإبداعية؟
والجواب... ربّما.


محمد قرانيا
تتميز شخصيات القصص على اختلاف أنواعها» بالوضوح« من جهة و(الجرأة) من جهة ثانية, وتتمتع بطبيعتها وخصائصها الذاتية,لكنها تبعاً لمتطلبات الخيال الفني- تحاول دائماً ان تتجاوز حدودها, فتتحرك في ذواتها رغبات يشحنها الكاتب بشحنات هائلة, ليتخذ منها رموزاً تحمل أفكاراً كبيرة, بغية الدخول في العوالم السحرية,


يُعَدُّ وليم فوكنر (فولكنر) William Faulkner من أبرز الوجوه في الأدب الأمريكي والعالمي المعاصر. كتب روايات وقصصاً تجمع في سردها بين تيار الوعي، والابتكارات اللغوية، والرسم الحيّ للشخصيات، وتعدد زوايا النظر، والانزياحات الزمنية ضمن السرد. حاز جائزة نوبل للأدب في عام 1949، وجائزة الكتاب الوطنية لعام 1951،


وفيق يوسف
كانت بداية الأدب الاميركي متواضعة قبل بداية القرن التاسع عشر، ولكنه راح يشق طريقه بثبات واطراد على امتداد الزمن. ومع بداية القرن العشرين بدأ الأدب الاميركي يحتل مكانة رفيعة بين الآداب العالمية، وذلك على يد كوكبة لامعة من الادباء الكبار، ومنهم الروائي الشهير «وليم فوكنر» الذي أسهم اسهاماً بارزاً في تطور الرواية الأميركية، وأسس لتيار جديد في الرواية العالمية.


لميس علي
«عبارة عن ثوب كبير.. مكوّن من رقاع عدة لا نهائية»..
على هذا النحو وصف أحد أدباء أميركا حال بلاده، معترفاً أنها أمة غير متماسكة وغير متجانسة التكاوين.‏ كان من الطبيعي إذاً أن يأتي الأدب الأميركي معبراً حقيقياً عن حال هذا المجتمع المتصدع والمفكك عرقياً.‏


ابراهيم حاج عبدي
وصفت رواية "الصخب والعنف" للروائي الأمريكي المعروف وليم فوكنر (1897 ـ 1962) بأنها "رواية الروائيين"، وتكاد هذه الصفة تختزل أسلوب وعوالم ومناخات هذه الرواية؛ الباهظة الصعوبة، فقد اكتسبت الرواية هذه الصفة نظرا لأسلوبها المعقد والجذاب في آن، وطريقة سردها المتشابك،


باسم توفيق
(الحياة قصة يرويها معتوه مليئة بالضجة والغضب ولا تعني شيئا) وليم شكسبير من مسرحية ماكبث الفصل الخامس المشهد الخامس.إذن ماذا قصد شكسبير بهذه الجملة القاسية التي أوردها على لسان ماكبث؟ هل قصد بها أن العنف والصخب قانون من قوانين السرد الحياتي المعاش أو حتى قصد بها أن الضجة والألم هما احد أبرز خطين رئيسيين في الحدث الدرامي ربما لكنه لم يكن يدرك ان هذه الحكمة الصغيرة سوف تشكل مدرسة فكرية كبيرة في أزهى عصور الفكر الروائي الأمريكي


أثير محسن الهاشمي
تأثر جبرا برواية الصخب والعنف من خلال قراءته العلمية وترجمته لها ، فأثر الصخب والعنف على جبرا تبدأ معه منذ ان قدمها اول مرة الى العالم العربي بحسب قوله (لعلي من كنت اول من قدم فوكنر الى العالم العربي منذ دراستي الاولى عن الصخب والعنف التي نشرت في الآداب عام 1954 والحقتها بترجمة الرواية لانني ادركت ان فوكنر وسع امكانات التركيب الروائي بحيث لا نستطيع ان نكتب رواية ونحن بغفلة عما فعل ،


عبدالباقي يوسف
تفوح رائحة فطرة الإنسان الطيبة التي فطره الله عليها من غالبية روايات هذا الروائي الفذ حتى عندما يصور أقسى مظاهر الشر في رواياته، وعندذاك يرينا كم أن الإنسان الشرير ذاته يدفع ضريبة تمرده على فطرته الإنسانية، ولذلك نرى بكثرة صراع الخير والشر في معظم ماخلفه من آثار روائية.


أ. بيز يردز
 ترجمة: نجاح الجبيلي
منذ بضع سنوات عددها اكثر مما اجرؤ على ذكره رأيت رجلا نحيف البنية ذي شعر رمادي وشارب, يده حول رأس غليون بينما القصبة معلقة في فمه, يجلس في حجرة صغيرة خلفية في مطعم (بيج ـ أن ــ وسل) على شارع هوليوود في هوليوود, كاليفورنيا. وعلى الرغم من انني لم أره من قبل أبداً عدا صورة وجهه على غلاف كتاب او صورة فوتوغرافية له ملحقة بمراجعة نقدية فأني تعرفت عليه على الفور.


محمد سهيل أحمد
«أنا والسينما لا نتفق من الناحية الكرونولوجية. في أكسفورد ثمة عرض سينمائي في السابعة. في حين أن المدينة تأوي للنوم في التاسعة والنصف. ليس هذا هو السبب الذي يجعلني أكره السينما، لكن حياتي لم تنتظم على هذا المنوال».


عبد الباقي يوسف
ان وليم فوكنر هو صيحة في وجه الشر الذي يكاد يكون عاماً في جانبي الانسان الخفي و المعلن و لذلك هو يركز على نقاط الشر في هذين الجانبين و يبديها في اشكال مختلفة في محاولة منه للبحث عن عفة الانسان المفقودة و هو ينطلق من واقع هو الاقرب اليه من اي واقع آخر. هو واقع الجنوب الامريكي و بيئته و بشكل خاص اقليم يوكنا تاوما و عاصمته جيفرسون،




الصفحات
<< < 298299
300 
301302 > >>


     القائمة البريدية