العدد (4199) الخميس 24/05/2018 (عبد الكريم العلّاف)       مِنْ تراث عبد الكريم العلّاف..العلاف يؤرخ لمدينته بغداد              لنتذكر عبد الكريم العلّاف       لقاء مع العلّاف قبيل رحيله       عبد الكريم العلّاف.. إرث خالد من الشعر والأغاني       عبدالكريم العلّاف يصف أوضاع بغداد       عبد الكريم العلّاف (1894-1969)       العدد (4198) الاربعاء 23/05/2018 (جـيرار جـينيت 1930 - 2018)       جيرار جينيت.. موت عاشق الكلمات    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :23
من الضيوف : 23
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 20643357
عدد الزيارات اليوم : 9689
أكثر عدد زيارات كان : 33537
في تاريخ : 15 /03 /2017
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ملحق منارات


علي حسين
لميغيل دي  أونامونو"مكانة خاصة في نفسي رغم أنه انتقد بشدة الجمهوريين واختلف معهم  وانتمى إلى جناح الثورة المضادة، إلاّ أنه في لحظة المواجهة الحقيقية انتفض  على سلطة فرانكو.
من بين الكتب التي لاتزال تسحرني كتابه الشهير "حياة  دون كيخوته وسانشو" وقد ترجم له أيضاً روايته الضباب وكتاب ثلاث روايات  نموذجية ومقدمة ورواية الخالة تولا..


 ترجمة: أحمد فاضل
في القاهرة  لها شقة في الطابق الـ 26، وهي واحدة من قلائل النسوة العربيات اللاتي  يحملن فكراً يعتبر الأكثر تأثيراً في عالمهن العربي، ولها رأي في ثورة  الشباب في مصر تقول عنها إن الانفعالية ستجهض هذه الثورة. كنت جميلة المظهر  الى حدّ كبير عندما كنت أصغر سناً، تقول نوال السعداوي وهي تشير الى صورة  لها بالأسود والأبيض موضوعة على الرف وراء ظهرها، هذا الشكل خلق لي الكثير  من المشكلات وقتها، وتضيف بابتسامة ساخرة:


 فاطمة المحسن
ستتذكر الأجيال  المقبلة نوال السعداوي الداعية النسائية التي استخدمت الرواية والبحث  والمختبر الطبي والخطابة، في خدمة قضية المرأة. نوال السعداوي غدت اليوم  رمزاً على الرغم من كل الطعون والانتقادات التي تعرضت لها حتى من قبل  مناصري المرأة من العرب. ومع أن بلدها كان يشهد انتكاسات متتالية للقضية  التي ناضلت من أجلها، غير أن من بين علامات ثباتها وطليعتها،


ضحى عبد الرؤوف المل
ما بين  اللا مباح واللا محظور، وقفات حوارية خاصة تفتح أبواب الذهن أمام العقلانية  المغلقة.  واضعة"عايدة الجوهري"أمام القارئ دراسة اختزالية  تميّزت بأسلوب  حواري تساؤلي عن مجمل ما قدمته"نوال السعداوي"طيلة مسارها الحياتي في  الدين والسياسة والجنسانية. ضمن  كتاب"نوال السعداوي وعايدة الجوهري في  حوار بشأن  الأنوثة والذكورة والدين والإبداع"الصادر عن"شركة المطبوعات  للتوزيع والنشر"


ياسر جاسم قاسم
الدكتورة  نوال السعداوي روائية مصرية معروفة وناشطة في المجالات النهضوية والفكرية  ناضلت من أجل حرية المرأة ودفعت الغالي والنفيس، ناشطة في مجالات حقوق  الإنسان، مثقفة موسوعية كان لها حضور في مؤتمر الميدلينك، وهو المؤتمر  الخاص بدول البحر الأبيض المتوسط والذي عُقد مؤخراً في روما للفترة من  24/11/2006 وحتى 26/11/2006 وكان المؤتمر قد شارك به كل من العراق مركز  المسلة للتنمية البشرية، وقد التقيتها في روما، وكان لي معها هذا اللقاء :


إبرهيم فرغلي
لا أذكر أيّهما  قادني إلى الآخر،"الأنثى هي الأصل"، أم"المرأة والجنس"، وهما الكتابان  الأساسيان من بين كتب الدكتورة نوال السعداوي، اللذبن شاركا في توجيه أجيال  عدّة في مصر في اتجاه فهم قضية حرية المرأة وفق أسس ثورية ومختلفة. لكني  أذكر جيداً أني قرأتهما متتابعين وعمري سبعة عشر عاماً. أظنهما الكتابين  اللذين ساهما في تشكيل رؤيتي لقضية المساواة في المجتمع من منظور مختلف،


صالح الحمداني
لي – شأن غيري –  الكثير من التحفظات على شكل وملبس الدكتورة المصرية الأكثر شهرة: نوال  السعداوي. فأنا كغيري من الرجال – وربما حتى النساء – أرى أن المرأة أنثى  بالدرجة الأساس، حتى وإن بلغت من العمر عتيا.


حسين البدري
"من يُسقط التسلط  والعسف والاستبداد والظلم الأسود والقهر والقتل السادي؟ ثم من يكون  الإمام؟ هل هو الرجل، الذكر، الأب، الزوج، الزعيم، الحاكم؟».. قد يفاجئك  النص المكتوب بأحرف باهتة على غلاف كتاب يُباع في «سور الأزبكية»، أو عند  أحد باعة الصحف على ناصية شارع في القاهرة الخديوية، لن تستغرب كثيراً  عندما ترى اسم الكتابة في الجانب الآخر،


ولدت الطبيبة والناشطة النسوية  والكاتبة والروائية نوال السعداوي في القاهرة في 27 تشرين الأول 1930، هي  طبيبة، ناقدة، كاتبة، روائية ومدافعة عن حقوق الإنسان وحقوق المرأة بشكل  خاص. تخرجت في كلية الطب بجامعة القاهرة في كانون الأول 1954، وحصلت على  بكالوريوس الطب والجراحة وتخصصت في مجال الأمراض الصدرية. في عام 1955 عملت  كطبيبة امتياز بالقصر العيني، ثم فُصلت بسبب آرائها وكتاباتها.


يربّون البنت الصغيرة منذ طفولتها على أنها جسد فقط، فتنشغل به طوال حياتها ولا تعرف أن لها عقلاً يجب أن تنمّيه.
جريمتي  الكبرى.. أنني امرأة حرّة في زمن لا يريدون فيه إلا الجواري والعبيد، ولدت  بعقل يفكّر في زمن يحاولون فيه إلغاء العقل. إن قلّة عدد النساء والفتيات  المهتمات بعقولهن، هي ظاهرة موجودة في المجتمع العربي


ترجمة / أحمد الزبيدي
عندما  سافر المخرج السينمائي الكبير ميلوش فورمان، الذي رحل مؤخراً عن عمر يناهز  الـ 86 عاماً، إلى براغ لتصوير فيلم اماديوس  في عام 1984، كانت هذه هي  المرة الأولى التي تطأ بها قدماه أرض وطنه منذ 16 عاماً. فقد غادر  تشيكوسلوفاكيا في عام 1968 قبل أن يضع الروس نهاية لربيع براغ.


أحمد ثامر جهاد
في حديثه عن  فيلمه المثير للجدل (أشباح غويا) إنتاج العام 2006 يقول المخرج التشيكي  ميلوش فورمان"لم أكن راغباً بتقديم بورتريه عن فنان عبقري، بقدر ما أردت ان  أقدم شيئا أكثر شمولية"، وقد يكون فورمان محقاً في سعيه هذا، حيث تبدو  الصورة السينمائية عاجزة عن إضافة برهان آخر لعبقرية فنان بحجم فرانشيسكو  غويا، ألهم وما زال يلهم المئات من التشكيليين في شتى بقاع العالم.




الصفحات
<< < 12
3 
45 > >>


     القائمة البريدية