العدد (4328) الاربعاء 12/12/2018 (بول ريكور)       بول ريكور من اليتم إلى الأسر.. سيرة موجزة للفلسفة       حياة بول ريكور: يتمٌ.. وأسرٌ.. وتأويل..       بول ريكور ورحلة البحث عن المعنى عبر التأويل       درب بول ريكور "العابرة للاستعارات والمعاني"... من نقد البنيوية إلى التأويل       بول ريكور ورواية التاريخ       العدد (4325) الخميس 06/12/2018 (إالهام المدفعي)       المدفعي روحية الموروث الغنائي العراقي بأنغام معاصرة       الهام المدفعي.. نموذجا       عن المدفعي: مالي شغل بالغناء…أتحدث عن بغداد    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :26
من الضيوف : 26
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 23255854
عدد الزيارات اليوم : 1707
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » ذاكرة عراقية


د. ابراهيم خليــــل
  لم تكن  علاقة خليل كنه كوزير للمعارف اكثر من مرة في الخمسينيات مع اساتذة  الجامعة (جامعة بغداد) على مايرام وقد كرهه الاساتذة وعرضوا به كثيرا  وانتقدوه. وكان جمع من الاساتذة قد وقعوا على عريضة قدمت الى الملك فيصل  الثاني وفيها يشجبون العدوان الثلاثي على مصر سنة 1956 وموقف العراق السلبي  ويطالبون بالحريات السياسية وبالالتفات الى مؤهلاتهم والاستفادة من  خدماتهم.


د.قحطان حميد كاظم العنبكي
عندما  تألفت وزارة ارشد العمري في 29نيسان1954، أعلنت هذه الوزارة في منهاجها  بأن هدفها هو حلّ المجلس النيابي وإجراء انتخابات جديدة بحرية وحياد، وقوبل  تشكيل الوزارة بردود فعل سلبية من الأحزاب والمنظمات السياسية متهمة هذه  الوزارة بأنها غير مؤهلة لإجراء انتخابات حرة وذلك نظراً إلى ماضي رئيسها  وأقطابها الزاخر بالأعمال التعسفية والاستفزازية الموجهة ضد الشعب وحرياته.


 اعـداد : ذاكــــرة عــراقيــة
تنادى  عدد من النواب ورجال الصحافة وعلية القوم الى تكريم  رئيس الوزراء المنتحر  في حادث تاريخي نادر عبد المحسن السعدون ؛ من خلال لجنة عليا تعمل على  اقامة تمثال له يليق بسجله الوطني وتضحياته ؛ على ان يمول من تبرعات ابناء  الشعب اسهاما و تقديرا لدوره في الحياة السياسية والاجتماعية وقد عهدت  اللجنة الى الفنان الايطالي العالمي بيترو كنونيكا بمهمة تصميم و نحت  التمثال ؛حيث سبق لهذا الفنان الكبيران نحت تماثيل لفيصل الاول؛ومصطفى  النحاس ؛


جاسم محمد رجب
تعدّ هذه  المدرسة من المدارس المسيحية الأجنبية المتقدمة في بغداد والتي اهتمت  كثيراً في تربية طلابها ورفع مستواهم العلمي والديني والأخلاقي، وهي تابعة  لطائفة اللاتين الكاثوليك التي أشرفت على إدارتها هيئة الآباء الكرمليين في  بغداد. تقع هذه المدرسة في محلة رأس القرية عكد الكنائس (عكد النصارى)  مقابل جامع الخلفاء قرب سوق الغزل في بغداد، شغلت بنايتها المرقمة (1/178)  بجوار كنيسة اللاتين التي كانت تحيطها بالجانبين الشرقي والغربي،
كما يحيطها من الخلف دير للآباء
الكرمليين.


سندس حسين علي
حينما عين احمد  زكي الخياط، مديرا عاما للدعاية عام 1943، ولم تكن في ذلك الوقت وزارة  للأعلام ولا للثقافة، وإنما كانت (مديرية الدعاية العامة)، تقوم مقامها،  وترتبط بوزارة الداخلية، فقد كان الخياط يحترم العلم والعلماء ويشجع  الكفاءات ويقدرها، عمل في أطار الإمكانيات المتوافرة في ذلك الوقت على رفع  مستوى الإذاعة وجعلها أداة تثقيفية وتوجيهية،


دانيال سيلاس آدامسون
في عام  1872، قضى رجل يدعى جورج سميث ليالي معتمة في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني، في  حجرات المتحف البريطاني يتفحص في رقيم طيني مكسور. وكان هذا الرقيم واحدا  من آلاف القطع التي عثر عليها في التنقيبات حينها في شمال العراق، وكانت  ممتلئة بنصوص كتبت بحروف مسمارية معقدة، استخدمت قديما في بلاد الرافدين،  وفكت رموزها خلال حياة سميث.


اعداد : ذاكرة عراقية
رغم ان  الملعب الدولي كان يشكل حاجة اساسية للحركة الرياضية في العراق لعدم امتلاك  العراق ملعبا بمواصفات دولية يسع لاعداد غفيرة من المتفرجين. الا ان انشاء  ملعب الشعب تعود قصته الى حضور الزعيم عبدالكريم قاسم رئيس الوزراء  المباراة النهائية لدوري الجيش بين فريقي القوة الجوية والفرقة الثالثة.  وبعد إنتهاء المباراة إجتمع الزعيم باللاعبين،


حيدر كامل
تزامن تعين خليل  باشا والياً على العراق في الثاني عشر من كانون  الثاني 1916, مع انتصار  الجيش العثماني على الجيش البريطاني في معركة (سلمان باك),ومحاصرته في  الكوت اواخر عام 1915. ولأشتداد حدة معارك الحرب العالمية الاولى, وبروز  الضعف في طرق المواصلات بين الوحدات العسكرية, مما جعل الوالي خليل باشا  يدرك أهمية العمل وبالسرعة الممكنة لتسهيل نقل المعدات الحربية من بغداد  الى الجبهة.


رياض فخري البياتي
 بعد زوال  الحكم العثماني واحتلال البريطانيين للعراق عاد الصحفي العراقي الكبير  إبراهيم صالح شكر إلى بغداد منصرفاً لإدارة شؤون محلة قهوة شكر بوصفه  مختاراً لها، وتفرغ لحياته الخاصة، وابتعد عن السياسة التي اكتوى بلهيبها،  وقاسى بسببها على يد الاتحاديين، واخذ ينصرف إلى مطالعة كتب الأدب  والتاريخ، مما كان له ابلغ الأثر في نبوغه وشحذ ذكائه وإرهاف حسه.


فؤاد طه الهاشمي
لقد ظهرت  المطربات في بغداد في زمن واحد وفي فترة واحدة، هي الفترة التي ظهرت فيها  المقاهي والملاهي، منذ عام 1907 والأعوام التالية،ففي عام 1913 بدأ ظهور  المسارح ومعه ظهرت أسماء المغنيات فكان كل مسرح –ملهى- يقدم مطربة فظهرت  سليمة مراد وخزنة إبراهيم ومنيرة الهوزوز وسلطانة يوسف التي ولدت في مدينة  الموصل بداية عام 1921


أريج ناظم سيالة
بعد فشل حركة  مايس 1941 تمكن إبراهيم صالح شكر وبحكم منصبه كقائمقام خانقين من تسهيل  مرور قادة الثورة العسكريين والمدنيين وبعض الشخصيات العربية التي شاركت  فيها عبر الحدود العراقية –الايرانية ورافق بعضهم حتى نقطة الحدود كما خرج  للقاء صديقه الحميم يونس السبعاوي وصحبه وكلف موظفا لديه بمرافقتهم إلى  الحدود وعلى اثر هذه النشاطات تقررنقل إبراهيم صالح شكر إلى قلعة صالح في  محافظة ميسان


 ((أنا أشعر كأن مستقبل العراق كله قد اجتمع في يدي))
المس بيل


ترجمة : عبد الكريم الناصري
في 24 تشرين الأول 1920 كتبت المس بيل الى أبيها تقول:
حين كان رئيس البلدية يجيئني في الساعة التاسعة صباحا أو حين كان النقيب يرسل ابنه السيد محمود كنت لا أجد بدا من أن أخرج لرؤتهما.




الصفحات
<< < 12
3 
45 > >>


     القائمة البريدية