العدد(110) الاثنين 2020/ 24/02 (انتفاضة تشرين 2019)       "راجعيلكم أقوى يوم 25" .. هتاف آلاف طلبة الجامعات في بغداد اليوم       "تحت شعار تقمعونا نزيد"..الموج الأبيض يستأنف مسيراته "الغاضبة" فـي المحافظات       جماعات الخطف.. ترهيب الناشطين مستمر       يوميات ساحة التحرير ..مسيرة كبيرة للطلاب وناشطون يطلقون مليونية 25 شباط       غضب من قائد شرطة ذي قار بعد "طرد" متظاهرين: أنت كذاب!       بالمكشوف: رجال دولة العالم السفلي       بعد تقرير طعن بـ"الشرف".. الطلبة يتوعدون قناة آسيا والتعليم تقاضيها       ساحات الاحتجاج ترفض حكومة علاوي وأحزاب تبحث عن حصة فيها       المتظاهرون والجماهير يدعون الرب لابتلاء السياسيين به..أهازيج الكرونا تدخل ضمن الهتافات    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :49
من الضيوف : 49
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30818662
عدد الزيارات اليوم : 3661
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


الفانا لينين نحن النساء الثلاث نتحادث في شؤون الفن والتعليم والتربية وكنت في تلك اللحظة بالذات اعرب عن دهشتي واعجابي من عمل البلاشفة الثقافي الوحيد في نوعة العملاقي في نوعة من ازدهار قوى البلد الخلاقة وسعيها الى شق سبل جديدة في ميداني الفن والتربية ولكني لم اخف انطباعي الاخر وهو اني كثيرا جدا ما يتأتى للمرء ان يلحظ قدرا كبيرا من عدم الثقة وكثـرة من التجسسات غير الواضحة ومن الخطوات الاختبارية وانة الى جانب الابحاث الحماسية عن المضمون الجديد والاشكال الجديدة والسبل الجديدة


 ساطع راجي
ساهمت الثورة الروسية هذه الثورة في رسم وجه العالم وتحديد اتجاهاته ونمط صراعاته، ففي زمن قياسي تحولت تلك الثورة من شأن داخلي لبلد ما الى حالة عالمية تتحكم بمصائر الشعوب ومعتقداتها لترتبط موسكو بالقرى النائية في اصقاع العالم، تغذيها بالفكر والسلاح والثورة والمعونات، في نوع من السياسة هو خليط من الرومانسية والجنون والشغف،


بقلم: لوناتشارسكي
من ذا الذي لايعرف ان لينين علق اهمية كبيرة على الثورة الثقافية؟ وقد تكلم عن ذلك احايين كثيرة جدا بعد ثورة اكتوبر تكلم علنا في المؤتمرات عن مختلف فروع التعليم العام وفي خطابة الشهير امام الكومسومول وكتب عن ذلك في مقالاته عائدا المرة تلو المرة الى موضوع المهام الثقافية التي تواجة الثورة واعار هذا الموضوع قدرا كبيرا من الانتباه في الصفحات الاخيرة التي كتبها بيده.


هذه هي صاحبة أجمل جسد في  العالم.. هكذا قررت في الأسبوع الماضي الجمعية الدولية للمصورين  العالميين.. ثم أشارت الى فتاة متفجرة الأنوثة، لا يعرفها بعض النقاد الا  وهي عارية اسمها بريجيت باردو
تسلقت بريجيت باردو قمة القائمة التي ضمت بعدها، مارلين مونرو، وجين مانسفيلد وجينا لولو بريجيدا وديانا دورس وآفا جاردنر...


لم تظهر من وراء كؤوس الويسكي  والشمبانيا او الموائد الخضر.. ولم تكشف عن مفاتن جسدها لتلفت اليها انظار  المخرجين والمنتجين.. ولم تكن "كومبارس" ثم تدرجت السلم خطوة خطوة.. ولكنها  قفزت من غلاف إحدى المجلات الى الشاشة مرة واحدة.. ولعبت الدور الاول في  فيلم


هذا أنا.. الرجل الذي يعرفه  الناس هادئا، واعرفه إذا ثار تحول الى عاصفة، والذي يأخذ عليه الكثيرون انه  لم يتزوج، في حين هو يتساءل: من التي ترضى بي؟، سأقدم لكم الطفل الشقي،  والشاب لاعب الكرة، وطالب الحقوق الذي لم يشتغل بالمحاماة، والسياسي الذي  طرده أبوه من رئاسة الوزارة.


عندما ولدت أم كلثوم كانت عبئا  على ابيها الذي كان يكسب بالتعب والعرق عشرين قرشاً في الشهر، وبعد سنوات  اصبح عبء ام كلثوم نعمة على شعب بأكمله.. اصبحت كالماء والهواء في حياة هذا  الشعب، فما هو سر أم كلثوم وماذا وراء لغزها الكبير؟ كيف نشأت هذه  العبقرية


كتابة: بيير باولو بازوليني
ترجمة: أمين صالح
السينما، إذن، لابد أن تكون طبيعية.في الواقع، سوف أمضي إلى مدى أبعد لأقول: "لو رغبت في التعبير عن زبّال من خلال وسط السينما، فسوف ألتقط زبالاً حقيقياً وأعيد إنتاجه.. جسداً وصوتاً".
ألبرتو مورافيا يقول ضاحكاً: "نعم السينما طبيعية، بالطبع. إذن هي طبيعية. لكن السينما هي صور. فقط عندما تصور زبّالاً بلا كلمات (بالتالي، بأناقة) بإمكانك أن تنتج سينما والتي هي، بطريقة أو بأخرى، ليست طبيعية".



الصفحات
<< < 11061107
1108 
11091110 > >>