العدد(110) الاثنين 2020/ 24/02 (انتفاضة تشرين 2019)       "راجعيلكم أقوى يوم 25" .. هتاف آلاف طلبة الجامعات في بغداد اليوم       "تحت شعار تقمعونا نزيد"..الموج الأبيض يستأنف مسيراته "الغاضبة" فـي المحافظات       جماعات الخطف.. ترهيب الناشطين مستمر       يوميات ساحة التحرير ..مسيرة كبيرة للطلاب وناشطون يطلقون مليونية 25 شباط       غضب من قائد شرطة ذي قار بعد "طرد" متظاهرين: أنت كذاب!       بالمكشوف: رجال دولة العالم السفلي       بعد تقرير طعن بـ"الشرف".. الطلبة يتوعدون قناة آسيا والتعليم تقاضيها       ساحات الاحتجاج ترفض حكومة علاوي وأحزاب تبحث عن حصة فيها       المتظاهرون والجماهير يدعون الرب لابتلاء السياسيين به..أهازيج الكرونا تدخل ضمن الهتافات    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :55
من الضيوف : 55
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30819417
عدد الزيارات اليوم : 4416
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


ذي قار / حسين العامل
ما إن  أعلن عن تسجيل إصابات بوباء الكرونا في إيران المجاورة ووفاة شخصين من  المصابين بالوباء الخطير ، حتى تعالت الأصوات المطالبة بتشديد الإجراءات  على دخول الايرانيين عبر المنافذ الحدودية والمطارات الدولية،  وذلك بعد أن  لمس المواطنون تراخياً من قبل الجهات المعنية في هذا المجال ،


 سعدون محسن ضمد
نشر الكاتب والصحافي، عامر بدرحسون، على صفحته الشخصية المنشور التالي:
……………
سؤال  هو: ماذا يريد المتظاهرون كي يعودوا إلى بيوتهم؟
وكيف ينوون تحقيق ما يريدونه؟


محمد مهدي الجواهري
اول ما  عرفت الزهاوي – كأول ما عرفه به كل اديب او شاعر ناشيء – كان عن طريق الصحف  والمجلات السيارة انذاك، وكنت ابن اثنتي عشرة سنة تقريبا، وانا في النجف،  وكانت الصحف والمجلات العربي تصل كلها الى بيتنا حتى تلك التي تصدر في  الاستانة، وبحكم من الامانة الادبية ارى لزاما على ان اقول:


د. محمد يوسف القريشي
بعد ان  التحقت غروتريد بيل بهيئة موظفي السير برسي كوكس في العراق، ادركت الحاجة  الضرورية للاهتمام باثار العراق والمحافظة عليها من العبث والسرقة، ففي عام  1917 حذرت غروترود الموظف البريطاني المسؤول عن الواردات ، والذي كانت  دائرته مسؤولة عن المواقع الاثارية، من اي تصرف يسيء للاثار، واخذت عليه  تعهدا بعدم هدم اي موقع اثاري في بغداد.


د. حيدر حميد رشيد
كان لمرض  الملاريا الصدارة في قائمة الأمراض المتوطنة الوبائية في العراق طوال العهد  الملكي وما بعده ، ولم تكن تخلو أية نشرة صحية صادرة عن وزارة الصحة من  ذكر للملاريا ، ونجد الشيء نفسه في تقارير المسؤولين الإداريين على مختلف  المستويات ، فلقد ورد في تقرير خاص رفعه المفتش الإداري شامل اليعقوبي في  مطلع عام 1953 ،


علي عبد الامير عجام
ظل "مقهى  الشط" في ذاكرة البغداديين، من أشهر مقاهي بغداد منذ نهاية الحكم العثماني  والفترة الأولى من الاحتلال البريطاني حتى العهد الملكي، ففي أربعينيات  القرن العشرين وقبل ان يختفي هذا المقهى، كان في مقدمة مقاهي النخبة  البغدادية في الرصافة. يقع عند مدخل جامع الخفافين في منطقة المصبغة المطلة  على دجلة على بعد قريب من جهة المدرسة المستنصرية المطلة على النهر، وهو  أيضا مجاور لمقهى الخفافين الاقدم منه عمرا والذي مضى عليه أكثر من 300  عام.


وهيب حسن العبودي
كانت المهمة  الأساسية لأمانة العاصمة تقديم الخدمات للمواطنين الساكنين في العاصمة  بصورة مرضية،لاسيما الاعتناء بالنظافة مثل رفع النفايات والتخلص من  المخلفات لمنع حدوث أضرار جسيمة، وكذلك تنظيم الشوارع والأزقة بشكل منسق  ليضفي صورة جميلة للعاصمة، واهتمت الأمانة براحة المواطنين من خلال تحسين  المياه الصحية للمناطق السكنية والعناية بشوارع العاصمة والميادين وإيصال  جزء من الكهرباء إلى المنازل بأسعار مناسبة بالإضافة إلى الخدمات الأخرى.


أريج ناظم سيالة
انطلقت  الخطوات الاولى لإبراهيم صالح شكر في ميدان الصحافة وكان عمره 17 عاما  فكانت البداية مقالات في جريدة (بين النهرين) و(النوادر) و ناصر في جريدة  (بين النهرين) الدعوة إلى اللامركزية التي نادى بها حزب (الحرية والائتلاف)  المعارض للحكومة ممثلة بجمعية (الاتحاد والترقي) اذ كان صاحبها من اشد  المؤيدين لتلك الدعوة والمبشرين بها.



الصفحات
<< < 1
2 
34 > >>