العدد(4297) الاثنين 22/10/2018       ابراهيم صالح شكر في ايامه الاخيرة.. كيف كان شبح السبعاوي يلاحقه؟       25 تشرين الاول 1920..تأليف اول وزارة عراقية في رسائل (الخاتون)       20 تشرين الاول 1950 افتتاح جسر الصرافية الحديدي       من تراث كربلاء الشعبي       أمانة العاصمة في عامها الاول 1923       من تاريخ البصرة في اواخر العهد العثماني       الانتاج السينمائي في العراق .. بداية موفقة ومسيرة متعثرة       العدد (4295) الخميس 18/10/2018 (شفيق المهدي)       شفيق المهدي في رحيل مباغتْ..    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :49
من الضيوف : 49
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 22598167
عدد الزيارات اليوم : 9594
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


د. جواد الزيدي
ان الحراك بمستوياته كافة سواء كانت ثقافية او سياسية والانفتاح على  المعرفة باصولها المتشعبة، والمضي قدماً في اكتشاف فعل الذات وحفرياتها  القديمة ضمن فرضيات الحتمية التاريخية في خمسينيات القرن الماضي جعل من  اندفاع الفن نحو الواجهة امراً مفروغاً منه،


ترجمة: فاروق السعد
بلدي تشيلي، بلد مثالي، وربما شهد حالة من الجمود خلال السبعينيات من القرن الماضي؛ انه البلد القديم الذي ترعرعت فيه. وبالرغم من ان ولادتي كانت في بيرو الا ان والدي كانا دبلوماسيين تشيليين (لان أطفال الدبلوماسيين يحملون دائماً جنسية آبائهم)، وعدنا الى تشيلي خلال فترة طفولتي لنعيش في بيت جدي بسانتياغو. ولقد اثر في حقا ذلك البيت المميز.


عبد الستار ناصر
عندما كتب "ستيفان زفايج" كتابه المهم "بناة العالم" لم تمهله سنوات عمره القصير أن يصل الزمن الذي جاءت فيه‏ إيزابيل الليندي حتى تدخل بين بقية الكبار الذين جاء ذكرهم في موسوعته عالية القيمة، التي بين شخوصها (تولستوي، ديستويفسكي، أدغار آلن بو، أنطون تشيخوف، بلزاك) وغيرهم من عمالقة الرواية والقصة القصيرة،


رياض الفهد
حينما شرعت بقراءة رواية الحب والظلال للروائية التشيلية ايزابيل الليندي تلك الجغرافية الممتدة من اول الصفحات الى آخر العبارات الساطعة وهي تلفظ النهايات الاخيرة، في روايتها تلمست حرارة التضاريس تلك التي تخلقها الكتابة بقوة الوعي وانثيالاته (وعلى ضوء الفجر الذهبي توقفا لينظرا الى ارض وطنهما للمرة الاخيرة فهمست ايدين: هل سنعود؟ ورد فرانشيسكو: سنعود)


محمد مهدي الجواهري
كان الشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري قد كتب شيئا من ذكرياته عن الشاعر الزهاوي الذي ربطته به صلة جديرة بالتحقيق والتنويه لأهميتها وطرافتها. ولعله لم يكن امامه هذا النص عندما كتب مذكراته المنشورة. وتنشر (ذاكرة عراقية) هذا النص النادر لاهميته الادبية والتاريخية.


د. محمد يوسف القريشي
من المعروف جيدا ان غروترود بل قد اهتمت منذ وقت مبكر بالاثار، ولكي تكون اكثر تحديدا فان هذا الاهتمام بدأ منذ دراستها الجامعية وما وافق هذه الدراسة من جولات في القارة الاوروبية ومن ثم الشرق الذي اولعت به منذ اول زيارة لها لبلاد فارس عام 1892. وبقدر تعلق الامر بالعراق فانها زارت خلال السنوات التي سبقت قيام الحرب العالمية الاولى عددا من المواقع الآثارية في شمال العراق ووسطه وجنوبه.


كتابة جي بيريني
ترجمة: ابتسام عبد الله
ولد نجيب محفوظ، الروائي الفائز بجائزة النوبل من مصر – ولد قبل مئة عام،  في الحادي عشر من كانون الاول عام 1011، في عائلة كثيرة العدد وسعيدة في حي  الجمالية – القاهرة، حيث تدور معظم احداث كتبه. وقد كتب محفوظ اكثر من 30  رواية وعدة مجاميع قصص قصيرة (كتب حوالي 350 قصة).


يوستن جوردر
عندما  نمسك كتاباً لنقرأه، فإننا نخلق لأنفسنا عالماً من التصورات والانطباعات  والأفكار والمعانى. فالكتاب يعيش داخلنا، نحن نعيد تكوينه أثناء قراءتنا  له. هناك طبعا كاتب ألفه، لكننا نبعث فيه الحياة عندما نقرأه.. فقراءتنا  للكتاب لا تشبه أبداً أن نضع شريط الفيديوا أو قرص السى دى فى الجهاز، ثم  نستسلم له ليقرأ لنا النص.. فالقراءة فعل إيجابى خلاق ومحقق للذات أكثر  كثيراً من مشاهدة فيلم.



الصفحات
<< < 877878
879 
880881 > >>