العدد(105) الاثنين 2020/ 17/02 (انتفاضة تشرين 2019)       القمصان البيض "تنعش" ساحة التحرير بعد "ليلة النار"       مسعفات التحرير: فتيات ثائرات لم يدرسن التمريض اكتسبن الخبرة من دماء الجرحى       تحدّثت عن خطوتها المقبلة.. من هي المتظاهرة صاحبة الصورة “الأكثر تداولاً”؟       بالمكشوف: الكاتم ينتقم       موجز أنباء المدن الثائرة       أين أختفى الناشط "مهاوي"؟ .. 17 يوماً على اختطاف الكاتب والناشر مازن لطيف       رجل دين بالديوانية يهاجم المتظاهرات       قصص حبّ في ساحات الاحتجاج ينهيها القمع الأمني       يوميات ساحة التحرير..حرق خيم في ساحة التحرير والطلاب يردون بمسيرات عديدة    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :31
من الضيوف : 31
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 30653819
عدد الزيارات اليوم : 248
أكثر عدد زيارات كان : 65472
في تاريخ : 14 /09 /2018
 

 


صٌناع الملوك المتعاملون مع نظرية المؤامرة فريقان متضادان، أحدهما ينظر إليها بسخرية واستخفاف ومنطق أنها تريح الضعفاء والفاشلين على اعتبار «إن الغرب من فعلوا بنا كذا وكذا» ، والثاني يتعامل معها باعتبارها «نصا مقدسا» لا يمكن التشكيك فيه


جبار النجدي
تحتاج قراءة مجموعة الشاعر عباس بيضون (الجسد بلا معلم) إلى معرفة اخرى بالشعر، تسعفنا على الإحاطة بفاعلية التحليق الذهني لدى (بيضون) بوصفه لغة الشعر الناطقة، التي بوسعها ان تدفعنا للتحري عن أصل آخر للشعر يتمثل في القدرة على إيجاد تركيبة شعرية تحمل نفياً مستمراً لوجودها.


خالدة سعيد
عرفت عباس بيضون بعد قراءتي لقصيدة "البحر" وبدافع من هذه القراءة.
كان ذلك قبل نشرها ضمن قصيدة "صور" بأكثـر من عشر سنوات. نشرت "صور" عام 1985. بينما سبقتها إلى النشر قصائد لاحقة، وبينها "مدافن زجاجية" التي نشرت في مجلة "مواقف" عام 1983، ثم صدرت في مجموعة "زوار الشتوة الأولى..." عام 1985.


توفيق التميمي
لربما يقال الكثير عن المحاكمة التاريخية لطاغية العصر صدام ولكن ما يمكن ان يحتل الاهمية الكبرى في نتائج هذه المحاكمة هو تلك الصدمة التي ستتلقاها المنظومة الثقافية العربية التقليدية والتي تشكلت وترعرعت بفئ بقايا عصور الاستعمار العثماني


أحمد عبد الحسين
ما ان قررت السفر إلى بيروت حتى أخذت أرتّب في ذهني، قبل ترتيب حقيبتي، أسئلة لعباس بيضون، قرار لقائي معه بدا أمراً بدهيّاً، أمر يُتخذ دون تمحيص، لأنه من التلقائية بحيث لم أحتج معه إلى إعمال نظر، ذهابي إلى بيروت يعني ذهابي إلى عباس بيضون، فهو بمعنى ما وجه لبنان العراقيّ


بغداد / علي الكاتب
اعلنت وزارة الكهرباء عن عرض محطات كهربائية حرارية وغازية تقع في مدن ومحافظات عدة للاستثمار أمام الشركات الأجنبية ، في وقت انخفضت معدلات انتاج الطاقة الكهربائية بشكل كبير الامر الذي أدى الى ردود أفعال شعبية غاضبة .


بغداد / المدى الاقتصادي
دعا الخبير الاقتصادي ماجد ابو كلل مدير مركز ذر للتنمية الاقتصادية الى انشاء نواظم وسدود جديدة على نهري دجلة و الفرات قادرة على خزن كميات كبيرة من المياه لحين الحاجة  اليها او لنقلها الى الهضبة الغربية و بادية السماوة و غيرها من المناطق ،حيث من الممكن الاستفادة منها في الزراعة و غيرها من الانشطة الاقتصادية المهمة.


واشنطن / وكالات
توقع تقرير جديد صادر من مكتب الإدارة والميزانية التابع للبيت الأبيض الأمريكي أن يصل العجز فى الميزانية الأمريكية إلى رقم قياسي وهو تريليون وسبعة و أربعون مليار دولار.وتعني هذه التقديرات أن الحكومة الأمريكية تقترض نحو أربعين سنتا من كل دولار تنفقه،



الصفحات
<< < 12881289
1290 
12911292 > >>