العدد (4119) الاربعاء 24/01/2018 (هرمان ملفل)       لماذا نقرأ موبي ديك       موبي ديك: محنة الكاتب وسحر الرواية       موبي ديك... حين يتحول طلب الثأر عمى للبصر والبصيرة..       هرمان ملفيل: كن أمينًا لأحلام شبابك       هرمان ملفيل.. وذكرى متجددة لمن عاش النسيان حكاية أمريكى أسس شِعر البحر فى الرواية       هيرمان ملفيل... ثلاث نظريات حول رائعته موبي ديك       "موبي ديك" لهستون: حين اقتبست السينما الرواية المستحيلة       كيـف أَلْهَمَ العِلْمُ روايـةَ «موبي- ديك»       هيرمان ميلفل.. شكسبير أمريكا البائس    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :23
من الضيوف : 23
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 19320218
عدد الزيارات اليوم : 9916
أكثر عدد زيارات كان : 33537
في تاريخ : 15 /03 /2017
 

 


علي حسين
كيف أَصبحتَ كاتباً؟ يجيب وليام فوكنر على هذا السؤال بعبارة قصيرة : عندما قرأت موبي ديك.
كان فوكنر في السابعة والعشرين من عمره عام 1924، يمارس عدداً من الأعمال من اجل توفير قليل من المال، وحين قرر أن يكتب ذات يوم رواية، عرضها على صديقه الروائي شيرود اندرسن، وبعد ثلاثة أسابيع اخبره اندرسن انه سيعقد معه صفقة تجارية وسيمنحه اربعمائة دولار عن كل رواية يكتبها، يستغرب فوكنر من صديقه الذي سيمنحه كل هذه الاموال لمجرد انه سيجلس اربع ساعات في اليوم وراء الآلة الكاتبة.


إبراهيم سبتي
الموت لموبي ديك  فليمتنا الله جميعا إن لم نقتل موبي ديك! فلنشرب نخب موته!! بهذه الكلمات  كان القبطان  (أخاب)، وفي الترجمة الأخرى للدكتور احمد خالد توفيق (آهاب)،  قد شحذ همم اصحابه في سفينة صيد الحيتان (بيكود)..


شكيب كاظم
   إذا وصف بعض  الدارسين الترجمة، بانها خيانة، ويعنون بذلك، عدم قدرة بعض المترجمين، على  نقل حقيقة النص وروحه، وخاصة في الشعر، الذي يعتمد على الايقاع الوزني  والقافية، ونقله الى لغة أخرى يفقده هذه الخصيصة المهمة، اذا كان هذا رأي  بعضهم، فأنا أرى أن ما قام به الدكتور إحسان عباس، وهو ينقل الى العربية  هذا العمل الشاهق، الذي اقترب من السبعمئة عداً من الصفحات،


 أحمد نبيل خضر 
كتب عن  تجاربه بطريقة جذابة، جعلته أحد أكثر الكُتَّاب شعبية في زمانه، وقد أضفى  على مغامراته خيالاً خصبًا وشكلاً فلسفيًا، إلى جانب مهارةٍ فائقة في  استعمال اللغة الإنجليزية الأمريكية.
هرمان ملفيل، الذي تمر ذكرى ميلاده  اليوم، وُلد في مدينة نيويورك عام 1819، من أبرز الروائيين في أمريكا، كتب  موبي ديك، وهي واحدة من أشهر الروايات الأدبية.


  أحمد متولى حافظ
"من الأفضل  أن نفشل فيما نصنعه من وحى أنفسنا على أن ننجح فيما قلدنا به غيرنا»...  «الابتسامة دائما هى ما يقودنا لقلب كل شىء غامض قَصِىّ وعَصِىّ"...
تلك  بعض كلمات الأديب الأمريكى هرمان ملفيل(1 أب 1819 – 28 ايلول  1891) الذى  لم ينل مايستحقه من النجاح والشهرة فى حياته حتى مات كمدا , ولم تجئه  الشهرة والمجد إلا بعد رحيله بعشرات السنوات,حيث أصبح ملهما لكثير من  الأدباء العالميين.


ترجمة: سوزان ابراهيم
يتذكر  القراء ميلفيل كروائي أميركي عظيم- ربما الروائي الأميركي الأعظم- ولكن قبل  أن يصبح كاتباً, كان شاباً مغامراً أمضى سنوات في الإبحار حول العالم.(تلك  المغامرات تضمنت فترة اعتقال بسبب مشاركته في تمرد على ظهر سفينة لصيد  الحيتان, كما تضمنت العيش بين أكلة لحوم البشر لمدة ثلاثة أسابيع, جنوب  المحيط الباسيفيكي, ثم الحملة السيئة ضد المبشرين المسيحيين في هاواي).


ابراهيم العريس
هي من ناحية  مبدئية وفي كل مقاييس الإقتباس السينمائي من أعمال روائية كبيرة، الرواية  التي من المستحيل أفلمتها. مثلها في هذا مثل «يوليسيس» جويس و»سفر (سيلين)  الى آخر الليل» و»بحث (بروست) عن الزمن الضائع». ومع هذا أقدم جون هستون  الذي كان لا يعرف لكلمة مستحيل من معنى، في العام 1956 على تحقيق فيلم  انطلاقاً من هذه الرواية اعتبر ولا يزال يعتبر حتى اليوم من كلاسيكيات  السينما العالمية، وربما ايضاً واحداً من النماذج الممكنة للعلاقة بين  الأدب والسينما.


فيليب هوير
بالرغم من مرور  أكثر من قرن ونصف القرن على نشرها، تبقى رواية «موبي- ديك"لهيرمان ميلفيل  بمثابة جسر ثقافي مهم بين التاريخ البشري والتاريخ الطبيعي، متجسدًا في حجم  الحوت الضخم وشكله الشرير. وهذه الرواية الملحمية تعتبر معملًا للأدب، فقد  تم تأليفها قبل أن تتحدد الملامح الرئيسة للفن والعلم.



الصفحات
1 
23 > >>