العدد (4181) الخميس 26/04/2018 (خليل الرفاعي)       خلیل الرفاعي.. والفن الشعبي       خليل الرفاعي.. لمحات وشهادات       خليل الرفاعي.. أخذها كوميديا في كوميديا من زقزوق إلى "أبي فارس"       الرفاعي : كان أول احتراف عام 1945 في مسرحية "وحيدة العراقية"       خليل الرفاعي.. الحضور المبدع       خليل الرفاعي حطّم العود امتثالاً لرغبة والدهِ       لقاء صحفي مع الفنان خليل الرفاعي سنة 1971       العدد (4180) الاربعاء 25/04/2018 (نوال السعداوي)       في شقة نوال السعداوي    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

 

 

 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :28
من الضيوف : 28
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 20333356
عدد الزيارات اليوم : 3507
أكثر عدد زيارات كان : 33537
في تاريخ : 15 /03 /2017
 

 


 حيدر الحيدر
الفنان الكومیدي  الراحل خلیل الرفاعي المعروف بأبي فارس، فنان عراقي أصیل غني عن التعریف..  فهو رمز من الرموز الفنیة الكبرى في بلادنا... قدّم من العطاءات الشيء  الكثیر وأفنى حیاته لخدمة المسیرة الفنیة في العراق... لعلّ من الواجب أن  نطلع على سیرته الحیاتیة ومسیرته الفنیة عبر هذه السطور..


كاظم السيد علي:  خليل الرفاعي.. كوميديا بحسّ فني بعيداً عن الإسفاف

شكّلت  تجربة الممثل القدير الراحل خليل الرفاعي على الدوام، إحدى التجارب  اللافتة للنظر في مسيرته التمثيلية والموروث الشعبي والتراثي معاً والتي  عُرف بها (فنان الشعب) والذي بقي لاصقاً به لم يفارقه أبداً. قدّم العديد  من الأدوار المميزة على مدار مشواره الفني..


من أجل أن يقيم جسراً من المودة  مع الآخرين – اختار خليل الرفاعي، الفن الأصعب – فن زرع الابتسامات على  شفاه الناس وبخاصة! اولئك الذين اعتادوا على أن لا يضحكوا إلا في  المناسبات.
الحديث مع (أبي فارس) اقرب ما يكون الى الملهاة! – فهو لا  يستطيع أن ينسى  لحظة واحدة أنه خليل الرفاعي – السؤال الصعب الذي يعجز"ابو  الفوارس"عن  الإجابة عليه  –كان يعني نكتة جديدة!! – أما السؤال الذي يأتي  (على المرام) فكان الرفاعي يجيب عليه بالتفصيل والتكرار.


التقت  إحدى الفضائيات العراقية مع الفنان الكبير الراحل خليل الرفاعي في الأيام  القليلة التي سبقت رحيله..  ولأهمية هذا اللقاء نعيد نشره في هذا الملحق.


• خليل الرفاعي : ولدت في منطقة تسمّى"درب الفوك"أي تعني عالية.
 مقدمة البرنامج : أي سنة؟


فائز جواد
في التاسع من تشرين  الثاني من العام 2006   فقدت الأوساط الفنية والثقافية العراقية، ابرز  فنان عراقي حين غيّب الموت الرائد الكبير خليل الرفاعي في احد مستشفيات  محافظة اربيل إثر مرض أصاب الكلى بعجز أوقفها عن العمل.  ونقل الرفاعي 80  عاماً قبل اسبوع من وفاته الى اربيل بمبادرة من رئيس اقليم كردستان مسعود  بارزاني،


ستار جاسم ابراهيم
وأنا طفلٌ لا استطيع تحديد عمري، قيل لي إن اليوم يوم عيد، ولم أكن أعرف ما معنى أن يكون اليوم عيداً.
لكأنما  الناس في ذلك اليوم لم يكونوا الناس الذين أعرفهم، فهم فرحون لكني لا أعرف  سبب الفرحة، وأراهم يتبادلون التهاني والقبلات، وفي البيوت يتبادلون صحون  الطعام والمعجنات مثل)الكليجة وخبز العروك والحلاوة(، وبمرور السنين، صار  العيد عندي يعني) الونسة(والعيد في محلتنا)


إعداد : قيس سعيد
الفنان  الراحل خليل الرفاعي الذي قدّم أعمالاً تلفزيونية وسينمائية عدة، اشتهر  بشخصية (أبو فارس)  كما كان خفيف الظل في مسلسل (أبو البلاوي)، وكانت لديه  فرقة بعنوان فرقة مسرح بغداد الى جانب برنامج له بعنوان (كَهوة عزاوي)،  وبعد رحلة فن طويلة عانى مرض الكلى في أواخر أيامه، وأرسل للعلاج في أربيل،  إلاّ أنّ المنيّة وافته هناك في التاسع من تشرين الأول  من عام 2006.


 ترجمة: أحمد فاضل
في القاهرة  لها شقة في الطابق الـ 26، وهي واحدة من قلائل النسوة العربيات اللاتي  يحملن فكراً يعتبر الأكثر تأثيراً في عالمهن العربي، ولها رأي في ثورة  الشباب في مصر تقول عنها إن الانفعالية ستجهض هذه الثورة. كنت جميلة المظهر  الى حدّ كبير عندما كنت أصغر سناً، تقول نوال السعداوي وهي تشير الى صورة  لها بالأسود والأبيض موضوعة على الرف وراء ظهرها، هذا الشكل خلق لي الكثير  من المشكلات وقتها، وتضيف بابتسامة ساخرة:



الصفحات
1 
23 > >>